قناة الفادى الفضائية

(480) المؤمن الناضج والخدمة

حياتك الروحية (480)

الأربعاء 12 يناير 2022

اتباع المسيح

مرحلة النضوج النروحى

[11] المؤمن الناضج والخدمة ـ خدمة التلمذة الروحية

  • الفرق بين الاجتماعات وبين مجموعات التلمذة:
  • قصتي مع التلمذة الروحية:
  • خطة العمل الروحي:
  • مفهوم خدمة التلمذة
  • هدف التلمذة تواصل أجيال:
  • تكاثر التلمذة:
  • الرؤية الكتابية لخدمة التلمذة:
  • شروط يجب توافرها فى خادم التلمذة:
  • تكوين مجموعة تلمذة:
  • عوامل نجاح خدمة التلمذة:
  • معطلات خدمة التلمذة:

إعداد وتقديم القمص زكريا بطرس

 

480- خدمة التلمذة

الأربعاء 12/1/2022م

(1) مرحبا بكم أيها الأحباء المشاهدين في الحلقة (479) من "برنامج حياتك الروحية" على الهواء مباشرة، من قناة الفادي الفضائية.

(2) دعونا نرفع طلبة في بداية البرنامج: بسم الآب والابن والروح القدس الإله الواحد آمين

إلهنا الحي أبونا الحنان، ... نعظمك ونمجدك الآن وكل أوان وإلى آخر الزمان. آمين.

أسألك يا سيدي أن تبارك حلقة هذا اليوم لتكون سبب بركة لكل من يشاهدنا. آمين.

(3) تكلمت في الحلقة السابقة عن: المؤمن الناضج والمحبة الأخوية.

(4) اليوم سأتكلم عن: المؤمن الناضج والخدمة.

  • وبداية أحب أن أذكركم بأنواع الخدمة في المراحل الروحية:
  • مرحلة الثبات كان نوع الخدمة هو: تقديم الشهادة الشخصية.
  • مرحلة النمو كان نوع الخدمة هو: الكرازة وتوصيل رسالة الإنجيل للخطاة.
  • مرحلة النضوج نوع الخدمة هو: خدمة التلمذة، تلمذة المؤمنين.

(5) وسيشمل الحديث عن التلمذة الأبعاد التالية:

  • الفرق بين الاجتماعات وبين مجموعات التلمذة:
  • قصتي مع التلمذة الروحية:
  • خطة العمل الروحي:
  • مفهوم خدمة التلمذة
  • هدف التلمذة تواصل أجيال:
  • تكاثر التلمذة:
  • الرؤية الكتابية لخدمة التلمذة:
  • شروط يجب توافرها فى خادم التلمذة:
  • تكوين مجموعة تلمذة:
  • عوامل نجاح خدمة التلمذة:
  • معطلات خدمة التلمذة:
  • بركات خدمة التلمذة:

******

(6) أولا: الفرق بين الاجتماعات وبين مجموعة التلمذة:

الواقع أن ما قدمته لحضراتكم لم يكن منهج التلمذة ذاته، وإنما قدمت لكم محاضرات عن منهج التلمذة.

  • فالتلمذة ليست محاضرات عامة، ولكنها دراسة موضوعية في مجموعات محدودة لا يزيد عدد أفرادها عن 6 أفراد، حتى تتاح الفرصة لكل واحد أن يشارك ويندمج في الدرس.
  • المحاضرات يقدمها المحاضر، والحاضرون مجرد متلقين فقط للمعلومات، أما الدراسة فهي أسئلة يشارك الحاضرون في إستنباط إجاباتها من خلال الآيات المعطاة في الدرس.
  • كما أن العدد المحدود يسمح لكل واحد بالمشاركة في الخلوات وحفظ الآيات، وليس مجرد إثنين أو ثلاثة فقط.
  • التلمذة فيها أبوة روحية، فالقائد يهتم بحياة كل عضو ويشاركه مشاكله ومواجهاته في الحياة، فلا يقتصر عمل القائد على إلقاء المحاضرة وانتهى دوره.
  • في التلمذة تصعيد من مرحلة إلى مرحلة، ولا يُصعَّد للمرحلة التالية إلا من ثبت أنه أتم مطالب القامة عمليا وسلوكيا، وليس مجرد معرفة عقلية. أما المحاضرات فالكل ينتقل من مرحلة إلى مرحلة دون تصفية.
  • ربما يسألني أحدكم: لماذا ارتضيت أن أعطيكم مجرد محاضرات عن التلمذة فقط.
  • وإجابتي لأن هذا هو المتاح، لأنه يعسر عليَّ الإلتقاء بكم وجها لوجه في مجموعات محدودة، وأيضا لم تكن الأذهان تدرك قيمة العمل مع مجموعة صغيرة، لأننا قد تعودنا على الخدمات الجماهيرية.
  • ومن ناحية أخرى أردت أن أوضح لكم أبعاد التلمذة كفكرة مبدئية.

******

(7) ثانيا: قصتي مع التلمذة الروحية:

  • رغم أني بدأت خدمة الوعظ منذ عام 1950م وكنت شابا أبلغ من العمر 16 سنة، وذلك قبل أن أرسم كاهنا عام 1959م.
  • وبعد الرسامة باركني الرب في خدمة الوعظ وكانت نهضة روحية في مدينة طنطا ومصر الجديدة، ومدن أخرى كثيرة كنت أدعى للوعظ بكنائسها، وقد قبل المسيح أعدادٌ كثيرة من الناس.
  • إلا أنني انشغلت بأمر هام في الحياة الروحية، وهو: ماذا يفعل المؤمن الجديد الذي قبل المسيح في حياته؟
  • كنت أوجه المؤمنين الجدد إلى القراءة في الكتاب المقدس، والصلاة وحضور الاجتماعات.
  • ولم يكن لديَّ منهج روحي يساعد المؤمن الجديد على النمو الروحي.
  • وكم أشكر الله الذي ساعدني على وضع منهج متكامل عن مراحل الحياة الروحية مع المسيح، وتأصيل هذا المنهج من تراث الكنيسة وكتابات الآباء الأول.
  • فقد سمح لي الرب بأن أُوْقَف عن خدمة الوعظ والرعاية في الفترة من سنة 1978م وحتى سنة 1987م حوالي تسع سنوات، وكانت هذه الفترة بمثابة بعثة دراسية في منزلنا لوضع منهج متكامل للعمل الروحي.

******

(8) ثالثا: خطة العمل الروحي:

  • الواقع أنه لكل عمل جاد مثمر هدف وخطة.
  • وإذا فقدَ العمل هدفه وخطته فقدَ قيمته، وأمسى كعدمه. بل كان العدم أفضل منه،
  • لأن العمل العشوائي الأهوج المبتور يأتي بنتائج عكسية.
  • من أجل ذلك قال الرب يسوع "من منكم وهو يريد أن يبني برجا لا يجلس أولا ويحسب النفقة، هل عنده ما يلزم لكماله، لئلا بضع الأساس ولا يقدر أن يكمل، فيبتدئ جميع الناظرين يهزأون به، قائلين: هذا الإنسان ابتدأ يبني ولم يقدر أن يكمل".
  • وأضاف أيضا: "وأي ملك إن ذهب لمقاتلة ملك آخر في حرب لا يجلس أولا ويتشاور هل يستطيع أن يلاقي بعشرة آلاف الذي يأتي عليه بعشرين ألفا؟ وإلا فما دام ذلك بعيدا يرسل سفارة ويسأل ما هو للصلح" (لو14: 28 ـ 33)
  • فالعمل الروحي مثل كل عمل جاد، ينبغي أن يكون له هدف محدد، وخطة دقيقة، وإلا كما قلنا فقدَ العمل الروحي قيمته وأتى بنتائج عكسية سيئة.

******

(9) رابعا: مفهوم خدمة التلمذة:

  • هى نقل حياة المسيح التى نحياها.
  • وليس مجرد معلومات أوأفكار أو مبادئ عرفناها.
  • وتسليمها لأشخاص آخرين قادرين بدورهم على نقلها وتسليمها إلى غيرهم، فى تواصل دقيق للأجيال حتى مجئ الرب يسوع المسيح فى مجده .

******

(10) خامسا: هدف التلمذة::

هو تواصل أجيال بواسطة تكوين سلالة وبذور تصلح تقاوى لأجيال قادمة.

[1] جاء في: (2تي 2 : 2) "وما سمعته مني بشهود كثيرين، اودعه أناسا أمناء يكونون أكفاء أن يعلموا أخرين أيضاَ".

[2] في هذه الآية نرى أربعة أجيال للتلمذة:

  • جيل الرسول بولس.
  • جيل تلميذه تيموثاوس.
  • جيل الأناس الأكفَــــاء [جمع كفء] و[وليس أكفَّــاء التي هي جمع كفيف أي أعمى].
  • جيل الآخرين أيضاً.

 

(11) سادسا: تكاثر التلمذة:

وهناك أيضا أمر آخر يوضح أهمية التلمذة بحسب خطة الله الحكيمة، وهو حقيقة تكاثر التلمذة، فالتلمذة تتبع المتوالية الهندسية لا المتوالية الحسابية.

  • المتوالية الحسابية:

هي مجرد زيادة العدد بإضافة أشخاص جدد، كما يحدث مثلا في اجتماعات الوعظ العامة: كأن شخصا يحضر معه للاجتماع كل أسبوع شخصا آخر، ففي الشهر يجذب 4 أشخاص، وفي السنة يصبح العدد 52 شخصا، وبعد 10 سنوات يكون العدد 520 شخصا.

  • المتوالية الهندسية:

هي تضاعف العدد، وهذا ما يتم في مجموعات التلمذة، لو سارت الأمور سيرا طبيعيا: فخادم التلمذة يتلمذ خمسة أشخاص كل سنتين، فيكون العدد بعد سنتين = (1×5= 5 تلاميذ)، ثم أن الخمسة بالإضافة إلى القائد يتلمذ كل واحد خمسة جدد فيكون المجموع بعد 4 سنوات = (6×5= 30 تلميذا)، ثم أن الثلاثين يضاف إليهم الستة القادة يتلمذ كل واحد خمسة آخرين، فيكون المجموع بعد ست سنوات = (36×5= 180 تلميذا) ... وهكذا، فبعد 10 سنوات يصبح العدد 6480 تلميذا. (قارن هذا مع الناتج من المتوالية الحسابية في 10 سنوات وهو 520 شخصا، تجد معنى تكاثر التلمذة.

  • ولك أن تتخيل الفرق بين نتائج المتواليتين على المدى الطويل، (أي الفرق بين اجتماعات الوعظ، ومجموعات التلمذة).
    • هذا علاوة على اختلاف النوعية، بين مجرد شخص يحضر اجتماعات الوعظ، وبين تلميذ يتدرب على الحياة الناضجة في المسيح.

******

(12) سابعا: الرؤية الكتابية لخدمة التلمذة:

[1] فكر الله فى العهد القديم :

  • موسى ويشوع تلميذه (عدد27: 18).
  • صموئيل وجماعة الانبياء (1صم19: 20).

3- ايليا وإليشع وجماعة الآنبياء (1مل 19: 16)

4- ارميا وباروخ (إر 36 : 5 – 8)

5- سفر اشعياء ( إش 8 : 16) "صُرّ الشهادة، اختم الشريعة بتلاميذي".

6- (54: 13) "وكل بنيك تلاميذ الرب و سلام بنيك كثيرا".

[2] في العهد الجديد:

1- المسيح وتلاميذه:

  • جاء في: (مت10: 1) "ثم دعا تلاميذه الاثني عشر واعطاهم سلطانا على ارواح نجسة حتى يخرجوها ويشفوا كل مرض وكل ضعف"
  • وجاء في: (مت28: 19) "فاذهبوا وتلمذوا جميع الامم ..."

2- بولس الرسول وتلاميذه:

  • تيموثاوس: جاء في: (اع16: 1) "ثم وصل الى دربة ولسترة واذا تلميذ كان هناك اسمه تيموثاوس"
  • تيطس: جاء في: (2كو8: 23) "اما من جهة تيطس فهو شريك لي وعامل معي لاجلكم"

******

(13) ثامنا: شروط يجب أن توافرها فى خادم التلمذة:

1- مختبر للحياة مع المسيح، إنسان عاش مع الله وذاق حلاوة العشرة معه.

2- يسلك كقدوة فى حياته الروحية.

3- ممتلئ بالروح القدس.

4- استلم حياة التلمذة من خادم متمرس روحياً.

5- صاحب قلب حنون مترفق يعكس حنان المسيح.

6- له حكمة المسيح يستمد مبادئه من الكتاب.

7- مشجع دون مبالغة، محفز دون تدليل.

8- صاحب رؤية لتكوين أجيال تلاميذ للمسيح.

******

(14) تاسعا: تكوين مجموعة تلمذة:

  • التدقيق والصلاة في اختيار الأعضاء.
  • يكون عندهم رغبة جادة لمعرفة الرب.
  • ينبغي مراعاة أن يتراوح عدد أعضاء المجموعة في مرحلة "البدء مع المسيح” ما بين 5 ـ 10 أفراد، على اعتبار أنه يمكن أن تصفي على 5 أو 6 أشخاص في المراحل التالية.
  • ينبغي أن يكون الأعضاء بالغين ولا يقل عمر الفرد منهم عن 18 سنة عل الأقل، حتى يستطيع أن يكون مسئولا عن قراراته.
  • يستحسن أن يبدأ الخادم بعمل مجموعة لأسرته أولا.
  • المجموعات التي ليست من الأسرة يراعى عدم الاختلاط بين الجنسين لعد إعاقة شفافية المشاركات.

******

(15) عاشرا: عوامل نجاح خدمة التلمذة:

1- مراعاة أن الله هو العامل فيك أن تتلمذ أولاده.

2- إفساح المجال لله أن يقود من خلالك.

  • كن أخاً بين أولادك وابناً بين أخوتك.

******

(16) حادي عشر: معطلات خدمة التلمذة:

  • طفولـة الإيـــمان.
  • التمـركز حــول الـذات.
  • الإنغلاقية.
  • الشعـــور بالنقـص.
  • الشعـور باليـأس.
  • الضمير المعــثر غير الصالح.

******

(17) ثاني عشر: بركات خدمة التلمذة:

  • يصبح أبناً وتلميذاً للمسيح.
  • له علاقة شخصية بالله.
  • يعرف كيف يمارس الانتصار على الخطية.
  • عضو فى عائلة المسيح أى الكنيسة.
  • يعرف كيف يعيش فى روح فريق.
  • يصبح مستعداً أن يتلمذ أخرين أيضاً.

******

(18) حفظ آية: (2تي 2 : 2) "وما سمعته مني بشهود كثيرين، اودعه أناسا أمناء يكونون أكفاء أن يعلموا أخرين أيضاَ". (2تي 2 : 2)

(19) التطبيق: ما أثر هذا الموضوع عليك شخصيا؟

******

(20) ونأتي الآن إلى تمجيد الله من خلال الاستماع إلى اختبارات بعض العابرين.

  • إختبارات العابرين والعابرات

(21) تفضل عزيزي المخرج أرنا عمل الله.

  • (تعرض على الشاشة بعض الاختبارات)
  • المداخلات

(22) والآن إلى الفقرة المحببة لنفسي وهي مداخلاتكم.

(23) ما هو الأمر الذي تكلم به الروح القدس إليك من خلال هذه الحقائق؟

  • الختام

(24) شكرا جزيلا لله، وشكرا لكم جميعا أيها الأحباء المشاهدين ولنرفع صلاة في الختام.

(25) البركة الختامية:

والآن محبة الله الآب ونعمة الابن الوحيد وشركة الروح القدس تكون مع جميعكم. آمين.

*******

 

 

إقرأ 29 مرات

أضف تعليق

يتم مراجعة التعليقات من قبل ادارة الموقع قبل نشرها و لا يسمح بنشر التعليقات التى تحتوى على اهانات لاشخاص او شعوب بعينها او التعرض لمعتقداتهم بالفاظ نابية بعيد عن النقد الموضوعى


كود امني
تحديث

Youtube مباشر

شاهد البث المباشر

شارك فى الحدمة


Currency/العملة:
Amount/المبلغ:

بحث الحلقات

تاريخ الحلقة

عنوان الحلقة

البرنامج

النشرة البريدية

سجل معنا لاستلام نشرة اخبار الموقع

ترددات القناة

Nile Sat

Frequency: 11096 MHz

Polarity: Horizontal

Symbol Rate: 27500 - FEC: 5/6

 

Galaxy 19

Frequency: 12152 MHz

Polarity: Horizontal

Symbol Rate: 20000 - FEC: 3/4

 

HotBird

Frequency: 10949 MHz

Polarity: Vertical

Symbol Rate: 27500 - FEC: 3/4

 

Optus D2

Downlink: 12734 MHz

Polarity: Vertical

Symbol Rate: 22500 - FEC: 3/4

احدث التعليقات

  • حلقه رائعة ربنا يبارك حياتك أبونا الغالي ارجوك يا ابونا صلي من أجلي للمحاربات الروحية ارجو اعادة تنزيل ...
     
  • هناك خطء املائي في شهادة الوفاة وهو رقم 51 المفروض 15 قرن من الزمان وليس واحد وخمسون .
     
  • هناك نظريات كتير تقول أن محمد لم يكن موجودا بالأساس لأن مفيش أي دليل علي وجوده حتي سنة ٦٩٠ و أول دليل ...
     
  • رينا معاكو
     
  • يرجى ارسال مواعيد بث حلقات الاب زكريا ..لكي يتنسى لي متابعنها . يرجى ارسال مواعيد البث على الايميل ...