قناة الفادى الفضائية

(9) هل شيد إبراهيم وإسماعيل الكعبة (الجزء الأول)

(1) القرآن ومقام إبراهيم.

(2) تعدد الكعبات في الجزيرة العربية.

حلقة (9) معرفة الحق

"ثمر الروح صلاح" / " هل شيد إبراهيم الكعبة؟"

الجمعة 5/8/2011م

(تقديم: ريتا)

(1) المضيفة: مرحبا بكم أيها الأحباء المشاهدين في قناة الفادي، وفي الحلقة الثامنة من برنامج معرفة الحق. ومعنا القمص زكريا بطرس. مرحبا بك.

أبونا: وبك أيضا وبجميع المشاهدين الأحباء.

(2) المضيفة: هل ترفع لنا طلبة في البداية؟

أبونا: (1) (صلاة: بسم الآب والابن والروح القدس الإله الواحد آمين. "قلبا نقيا اخلق في يا الله و روحا مستقيما جدد في داخلي (مز  51 :  10)"

الفقرة الأولى

الرسالة الروحية

(ثمر الروح القدس الصلاح)

(3) المضيفة: ماذا سوف تقدم لنا في هذه الفترة الأولى الروحية من حلقتنا اليوم؟

أبونا: أقدمك أولا كعابرة لتحكي لنا اختبار قبولك للمسيح وانتقالك من الظلمة إلى نور المسيح. (1) كلمينا عن حياتك الإسلامية هل كنت واجدة السلام؟ (2) ما أهم شيء أسقط الإسلام من نظرك؟ (3) ما أهم شيء جذبك للمسيح فقبلته مخلصا لحياتك؟

(4) المضيفة: (تحكي اختبارها في ربع ساعة)

أبونا: (1) شكرا لله من أجل عمل نعمته في حياتك، وأصلي أن يعمل أيضا في حياة الكثيرين. آمين (2) أما عن موضوعنا الروحي اليوم فهو استكمال لموضوع ثمر الروح القدس وسأتكلم عن ثمرة الصلاح في النقاط التالية: 1ـ مفهوم الصلاح 2ـ أهمية الصلاح 3ـ معطلات الصلاح 4ـ علاج عدم الصلاح 5ـ نتائج الصلاح

(5) المضيفة: لنبدأ بالنقطة الأولى، مفهوم لصلاح.

أولا: مفهوم الصلاح

أبونا: (1) نستطيع أن نفهم معنى الصلاح عندما نوضح جانبيه السلبي والإيجابي: 1ـ الجانب السلبي: هو البعد عن الخطايا والنقائص، وكره الشر (رو12: 9) " كونوا كارهين الشر 2ـ أما الجانب الإيجابي: فهو عمل الخير والبر والرحمة والشفقة وممارسة الفضائل بكافة أنواعها (رو12: 9) " كونوا .. ملتصقين بالخير".

3ـ والصلاح هو مقابلة الشر بالخير: (رو12: 19 ـ 21) "لا تنتقموا لأنفسكم ايها الاحباء. بل اعطوا مكانا للغضب. لأنه مكتوب لي النقمة انا اجازي يقول الرَّب. فإن جاع عدوك فاطعمه وإن عطش فاسقه لأنك إن فعلت هذا تجمع جمر نار على رأسه، لا يغلبنك الشر بل اغلب الشر بالخير".

4ـ الصالح هو شخص يبذل ذاته، وقادر أن يكون أداة لله ليظهر حضوره الصادق.

5ـ إذا كنت صالحا فإنك تعرف أن تشجع، وتعزي، وترشـــد الآخرين، وتعمل على تغيير كل شــــخص، تعرف أن تكون بقرب أي شخص، وتهتم به، لتجعله يلمس يد الله الذي يحبه ويقدم مساعدته له مستخدما اياك.

(6) المضيفة: كان هذا عن مفهوم الصلاح، وننتقل إلى النقطة الثانية وهي ما أهمية الصلاح بالنسبة لنا؟

 

ثانيا: أهمية الصلاح

أبونا: تظهر أهمية الصلاح من الاعتبارات التالية: (1) الصلاح هو صفة من صفات الرَّب: 1ـ (مز103: 8) "الرب رحيم و رؤوف طويل الروح و كثير الرحمة" 2ـ وكأولاد الرَّب علينا ان نتمثل بإلهنا في عمل الصلاح. (لو6: 36) "فكونوا رحماء كما ان اباكم ايضا رحيم"

(2) كما أن الرَّب يسوع دعي المعلم الصالح:) متى 19: 16) ايها المعلم الصالح، اي صلاح اعمل لتكون لي الحياة الابدية ؟

(3) ودعي أيضا الراعي الصالح: (يوحنا10: 11) "أنا هو الراعي الصالح، والراعي الصالح يبذل نفسه عن الخراف. وقد ترك لنا مثالا لنتبع خطواته (1بط2: 21)

(4) فهو مثال لنا في عمل الخير والرحمة لأجل الجميع. (مت15: 32) "واما يسوع فدعا تلاميذه وقال اني اشفق على الجمع لأن لهم ثلاثة ايام يمكثون معي وليس لهم ما يأكلون ولست اريد ان اصرفهم صائمين لئلا يخوروا في الطريق"

(5) كما أن فعل الخير او الصلاح هو مشيئة الرَّب: (1بط2: 12 ـ 17) "لتكن سيرتكم بين الامم حسنة لكي يكونوا في ما يفترون عليكم كفاعلي الشر يمجدون اللَّه في يوم الافتقاد من اجل اعمالكم الحسنة التي يلاحظونها"،يلاحظونها في الامور الاتية وهي: 1ـ "اخضعوا لكل ترتيب بشري من اجل الرَّب. إن كان للملك فكمن هو فوق الكل 2ـ او للولاة فكمرسلين منه للانتقام من فاعلي الشر وللمدح لفاعلي الخير 3ـ كأحرار وليس كؤلئك الذين يستخدمون الحرية سترة للشر، بل كعبيد اللَّه. 4ـ اكرموا الجميع. 5ـ احبوا الاخوة 6ـ خافوا اللَّه 7ـ اكرموا الملك.

(6) والصلاح وصية كتابية علينا ان نعمل بها. 1ـ (عب13: 16) "ولكن لا تنسوا فعل الخير وتوزيع الخير لأنه بذبائح مثل هذه يسر اللَّه. اذن اللَّه يسر بعمل الخير" 2ـ الرَّب يسوع امرنا ان نصنع الخير (مت5: 16) "فليضئ نوركم هكذا قدام الناس لكي يروا اعمالكم الحسنة ويمجدوا اباكم الذي في السموات." 3ـ الرسول بولس يُشجع النساء على ممارسة الاعمال الصالحة: (1تي2: 9 و10) "كذلك على النساء ان يزينَّ ذواتهن بلباس الحشمة مع ورع وتعقل لا بضفائر او ذهب او لآلئ او ملابس كثيرة الثمن بل ;ما يليق بنساء متعاهدات بتقوة اللَّه باعمال صالحة" 4ـ الرسول بولس يحث تيموثاوس ان يوصي الاغنياء ... (1تي6: 18) "ان يصنعوا صلاحا وان يكونوا اغنياء في أعمال الصالحة وان يكونوا اسخياء في العطاء كرماء في التوزيع "

(7) المضيفة: ولكن توجد معطلات تعوق المؤمن أن يفعل الصلاح، فما هي؟

ثالثا: معطلات الصلاح

أبونا: (1) الأنانية ومحبة الذات وعدم حب الخير للغير: (2تي3: 2) "الناس يكونون محبين لانفسهم محبين للمال متعظمين مستكبرين .."

(2) محبة المال: (1تي6: 10) "لأن محبة المال اصل لكل الشرور الذي اذ ابتغاه قوم ضلوا عن الايمان وطعنوا انفسهم باوجاع كثيرة

(3) الطمع: (لو12: 15) "وقال لهم انظروا و تحفظوا من الطمع فانه متى كان لاحد كثير فليست حياته من امواله"

(4) البخل: (2كو9: 5) "فرايت لازما ان اطلب الى الاخوة ان يسبقوا اليكم و يهيئوا قبلا بركتكم التي سبق التخبير بها لتكون هي معدة هكذا كانها بركة لا كانها بخل" . حثه اياهم على العطاء بسخاء.

(5) الإستغلال: (ملا3: 5) "واقترب اليكم للحكم واكون شاهدا سريعا على السحرة وعلى الفاسقين ..، وعلى السالبين اجرة الاجير الارملة واليتيم ومن يصدَّ الغريب ولا يخشاني قال رب الجنود"

(8) المضيفة: وما هو بنظرك علاج عدم الصلاح:

رابعا: علاج عدم الصلاح

أبونا: (1) إصلاح القلب وتطهيره: (لو6: 45) "الانسان الصالح من كنز قلبه الصالح يخرج الصلاح و الانسان الشرير من كنز قلبه الشرير يخرج الشر فانه من فضلة القلب يتكلم فمه

(2) الله وضع لنا إمكانيات كثيرة للصلاح مثل :

1ـ أنه خلقنا علي صورته ومثاله في الصلاح والبر والعقل والحكمة، ولما فسدت طبيعتنا بالخطية قام بتجديدها بالفداء والمعمودية .

2ـ جعلنا هياكل للروح القدس ليعمل فينا ويقودنا في طريق الصلاح (1كو3: 16) "أما تعلمون أنكم هيكل الله وروح الله ساكن فيكم" وهو يرشدنا إلي جميع الحق ويعلمنا كل شيء ويذكرنا بكل ما قاله الرب لنا، يبكتناعلي كل خطية نرتكبها وعلي كل خير قصرنا في عمله .

3ـ أوجد فينا الضمير الروحي الذي هو صوت الله في الإنسان، يحكم ويشرع ويوبخ ويؤنب ويهذب، يمنع عن الخطأ ويرشد إلي البر ويشجع على الصلاح والاستقامة.

4ـ وفوق كل هذا فإن الصلاح هو ثمرة من ثمار الروح القدس، فعلينا أن نطلب الملء من روح الله ليفيض فينا بروح الصلاح وحب الخير للآخرين.

(9) المضيفة: أمين يارب إملأنا جميعا بروحك القدوس ليظهر ثمره في حياتنا. (أحبائي المشاهدين: قبل أن نأتي للنقطة الأخيرة في هذا العرض أعلن أن خطوط التليفونات ستفتح بعد إجابة أبينا مباشرة، فاتصلوا بنا على الأرقام الموضحة على الشاشة ومرحبا بكم). بقي يا أبانا أن تكلمنا عن نتائج الصلاح.

خامسا: نتائج الصلاح

أبونا: (1) تمجيد اسم الله: (مت5: 16) "فليضئ نوركم هكذا قدام الناس لكي يروا اعمالكم الحسنة و يمجدوا اباكم الذي في السماوات"

(2) خلاص الآخرين: 1ـ (يع5: 20) "فليعلم ان من رد خاطئا عن ضلال طريقه يخلص نفسا من الموت و يستر كثرة من الخطايا". 2ـ خادم تقيّ يعيش على أحد الجبال كيف حاولت زوجته أن تُعكِّر حياته. وبينما كان في أحد الأيام يقرأ كتابه المقدس، خطفت الكتاب من بين يديه وألقته في النار. نظر إلى عينيها وقال بكل هدوء، «لا أعتقد أنني جلست يوماً قبالة نار دافئة كهذه» لقد غلب صلاحه الشر. فانقلبت إلى زوجة محبة ولطيفة نحو زوجها. وهكذا «انقلبت إيزابيل إلى ليديا. وتحولت شوكته إلى زنبقة» لقد انتصر الصلاح.

(3) تمكين الصداقة والاتحاد مع الجميع: (لو16: 9) "وانا اقول لكم اصنعوا لكم اصدقاء بمال الظلم حتى اذا فنيتم يقبلونكم في المظال الابدية"

** يا روح قدس الله، يا من تغير القلـــــوب، هبني الصلاح الذي يجعلني صديقا للجميع، في أي مكان، وفي أي وضع او حالة. آمين.

(10) المضيفة: شكرا للرب على هذا الموضوع الهام لحياتنا الروحية. هل يمكن أن نأخذ بعض المداخلات؟

أبونا: بكل سرور

مداخلات

(11) المضيفة: هل يمكن أن نخرج فاصل. أحبائي المشاهدين ابقوا معنا مع هذه الترنيمات المنعشة للنفس حتى نعود ثانية.

فاصــل

الفترة الثانية

الموضوع الحواري

هل شيد إبراهيم وإسماعيل الكعبة؟

(12) المضيفة: مرحبا بكم أيها الأحباء ثانية في برنامج معرفة الحق بقناة الفادي الفضائية.  هل يمكن أن تلخص لنا الحلقات السابقة عن معرفة الحق؟

أبونا: (1) تكلمت في حلقتين سابقتين عن أكذوبة ذهاب إبراهيم إلى مكة، ووضحنا بالأدلة والبراهين من كتب الآثار والتاريخ أن إبراهيم عاش في القرن 21 ق.م ومكة بنيت في القرن 4 الميلادي أي أن بينهما 25 قرنا من الزمان فكيف يكون إبراهيم قد بناها؟ وقد جاء ذلك بالقرآن. إن هذه الحقيقة العلمية تثبت أن القرآن ليس من وحي الله، بل من تأليف إنسان يجهل التاريخ.

(2) واليوم نناقش قضية مرتبطة بذلك وهي: هل شيد إبراهيم وإسماعييل الكعبة كما يقول القرآن والمصادر الإسلامية؟ وهذه كلها أسئلة تمثل محك مصداقية القرآن. وسيدور موضوعنا حول الأبحاث الثلاثة التالية:

(1) القرآن ومقام إبراهيم.

(2) تعدد الكعبات في الجزيرة العربية.

(3) كعبة مكة ومن شيدها.

(13) المضيفة: لنبدأ بالبحث الأول عن القرآن ومقام إبراهيم أي الكعبة.

البحث الأول: القرآن ومقام إبراهيم

أبونا: (1) جاء في (سورة آل عمران96و97)"إِنَّ أَوَّلَ بَيْتٍ وُضِعَ لِلنَّاسِ لَلَّذِي بِبَكَّةَ مُبَارَكاً وَهُدًى لِّلْعَالَمِينَ. فِيهِ آيَاتٌ بَيِّـنَاتٌ مَّقَامُ إِبْرَاهِيمَ وَمَن دَخَلَهُ كَانَ آمِناً وَلِلّهِ عَلَى النَّاسِ حِجُّ الْبَيْتِ مَنِ اسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلاً وَمَن كَفَرَ فَإِنَّ الله غَنِيٌّ عَنِ الْعَالَمِينَ"

(2) وجاء في (سورة المائدة97) "جَعَلَ اللَّهُ الكَعْبَةَ البَيْتَ الحَرَامَ قِيَاماً لِّلنَّاسِ"

(3) وجاء في (سورة البقرة 125و127) "وَإِذْ جَعَلْنَا الْبَيْتَ مَثَابَةً لِّلنَّاسِ وَأَمْناً وَاتَّخِذُواْ مِن مَّقَامِ إِبْرَاهِيمَ مُصَلًّى وَعَهِدْنَا إِلَى إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ أَن طَهِّرَا بَيْتِيَ لِلطَّائِفِينَ وَالْعَاكِفِينَ وَالرُّكَّعِ السُّجُودِ .. [إلى قوله] وَإِذْ يَرْفَعُ إِبْرَاهِيمُ الْقَوَاعِدَ مِنَ الْبَيْتِ وَإِسْمَاعِيلُ رَبَّنَا تَقَبَّلْ مِنَّا إِنَّكَ أَنتَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ"

(14) المضيفة: ماذا قالت التفاسير الإسلامية عن هذه الآيات القرآنية؟

أبونا: 1ـ جاء في (تفسير القرآن لابن همام الصنعاني ج 3 ص 35، نشر: مكتبة الرشد الرياض 1410 هـ، الطبعة الأولى، تحقيق: د. مصطفى مسلم محمد) "قال معمر بلغني أن سفينة نوح طافت بالبيت سبعا حين أغرق الله قوم نوح رفعه الله وبقي أساسه فبوأه الله لإبراهيم فبناه بعد ذلك، فذلك قوله "وإذ يرفع إبراهيم القواعد من البيت وإسماعيل"

2ـ وجاء في (المصنف ج 5  ص 95، المؤلف: أبو بكر عبد الرزاق بن همام الصنعاني نشر: المكتب الإسلامي بيروت 1403 هـ، الطبعة الثانية، تحقيق: حبيب الرحمن الأعظمي) "قال كعب أن البيت كان غثاءً على الماء قبل أن يخلق الأرض بأربعين سنة، ومنه دحيت الأرض، قال وحدثنا بن أبي طالب أن إبراهيم اقبل من أرمينيه .. فدله حتى يتبوأ البيت كما يتبوأ العنكبوت بيتها، قال فرفعوا عن أحجار، الحجر .. لا يطيقه ثلاثون رجلا، قال قلت يا أبا محمد فإن الله يقول وإذ يرفع إبراهيم القواعد من البيت قال: فكان ذلك بعد"

3ـ وجاء في (المصنف ج 5 ص 110و111، تأليف: أبو بكر عبد الرزاق بن همام الصنعاني نشر: المكتب الإسلامي بيروت 1403 هـ، الطبعة الثانية، تحقيق: حبيب الرحمن الأعظمي) "قال إبراهيم: يا إسماعيل إن الله يأمرني أن أبتني بيتا ها هنا، وأشار إلى أكمة مرتفعة .. فقاما يحفران عن القواعد فعند ذلك رفع القواعد من البيت فجعل إبراهيم يأتي بالحجارة وإسماعيل يبني حتى إذا ارتفع البناء جاء بهذا الحجر فوضعه له، فقام عليه وهو يبني، وإسماعيل يناوله وهما يقولان "ربنا تقبل منا إنك أنت السميع العليم" فجعلا يبنيان حتى يدورا حول البيت وهما يقولان: ربنا تقبل منا إنك أنت السميع العليم" [وأضاف]: لما فرغ إبراهيم وإسماعيل من القواعد من البيت قال إبراهيم لإسماعيل ائتني بحجر أجعله علما يهتدي الناس منه فأتاه بحجر فلم يرضه قال إذهب فائتني بحجر غير هذا قال وأوتي إبراهيم بالحجر الأسود. فأتى إسماعيل بالحجر، فقال له إبراهيم قد أتاني به من لم يكلني إلى حجرك"

4ـ وجاء في (سنن سعيد بن منصور ج 2 ص 615، تأليف: سعيد بن منصور نشر: دار العصيمي الرياض 1414 هـ، الطبعة الأولى، تحقيق: د. سعد بن عبد الله آل حميد) "عَنْ مُجَاهِدٍ قَالَ إبراهيم: ربنا أرنا مناسكنا فأخذ جبريل بيده فذهب به حتى أتى به البيت قَالَ ارفع القواعد فرفع إبراهيم القواعد وأتم البنيان"

5ـ والواقع أنني أشفق على المشاهدين من الاسترسال في سرد بقية الروايات الأسطورية المختلفة الخاصة ببناء إبراهيم للكعبة.

(15) المضيفة: ما هو تعليقك على هذه الحواديت؟

أبونا: (1) أرأيت الروايات العديدة المختلفة عن بناء إبراهيم للكعبة؟ (2) وفي قول معمر: "رفعه الله وبقي أساسه": كيف يعقل أن يرفع البيت ويترك أساسه؟ أليس الأساس هو الذي يحفظ تماسك البيت؟ وهل كان يعسر على الله أن يرفع البيت بأساسه؟ "أم أن المخرج عايز كده" (3) وفي قول كعب: "أن البيت كان غثاءً على الماء قبل أن يخلق الأرض بأربعين سنة، ومنه دحيت الأرض" ما هو الدليل العلمي والبرهان المنطقي على صحة هذا الخبر؟ (4) وفي قول بن أبي طالب: أن إبراهيم اقبل من أرمينيه" ما هو الدليل العلمي والبرهان المنطقي على صحة هذا الخبر؟ وهل ذهب إبراهيم إلى أرمينية؟ أم إنها أسطورة تماما مثل اسطورة ذهاب إبراهيم إلى مكة؟

(5) وهكذا اختلفت الروايات بعضها عن بعض بصورة تبرهن على التلفيق الواضح، فلو كان لها مصدر واحد موثوق به لما اختلفوا هكذا! (3) فهلا تُحَكِّم عقلك يا أخي الباحث عن الحق لتكتشف بطلان هذه الروايات؟ (4) أما الحقيقة التاريخية الثابتة هي أن إبراهيم عاش قبل أن إنشاء مكة نفسها بـ 25 قرنا، كما أثبت في حلقاتنا السابقة، فقد عاش إبراهيم في القرن 21 ق.م. بينما بنيت مكة في القرن 4 الميلادي، وشيدت الكعبة في بداية القرن 5 الميلادي، كما سنرى.

(16) المضيفة: كان هذا عن البحث الأول القرآن ومقام إبراهيم، ونأتي للبحث الثاني الروايات الإسلامية عن الكعبات بالجزيرة العربية.

البحث الثاني: الروايات الإسلامية عن الكعبات بالجزيرة كلها:

 

أبونا: يدعي العلماء المسلمون أن الكعبة هي بيت الله الذي بني بمكة، ولست أدري ماذا سيقولون عندما 1ـ يصدمون بأن الجزيرة العربية كان بها العديد من الكعبات، منها ما هو أقدم من كعبة مكة بمئات السنين، خاصة في اليمن موطن عرب الجزيرة العربية، والتي منها خرجت الهجرات التي سكنت المدن والقرى المنتشرة في الجزيرة العربية. 2ـ وماذا سيقولون عندما يصدمون أيضا بأن الكعبة شيدها المهاجرون من اليمن لعبادة أصنامهم، على غرار كعباتهم في اليمن؟ فدعونا نناقش:

(1) تعدد الكعبات بالجزيرة العربية.

(2) أوجه الشبة بين كل هذه الكعبات.

(17) المضيفة: لنبدأ تعدد الكعبات بالجزيرة العربية.

أولا: تعدد الكعبات بالجزيرة العربية:

(1) مع تعدد الأرباب في الجاهلية تعددت الكعبات؛ حيث كانت الكعبة (وقد سميت كذلك لأنها بناء مكعب) وهي الشكل المعماري لبيوت أرباب الجاهلية، وأحياناً أخرى كانت هذه الكعبات تقام تقديساً للأحجار الغريبة والنادرة ؛ مثل الأحجار البركانية أو النيزكية ، وكلاهما كان يغلب عليه اللون الأسود نتيجة عوامل الاحتراق. (2) وتقول المصادر الإسلامية أنه كانت توجد أكثر من خمس وعشرين (25 كعبة) فى الجزيرة العربية وكل كعبة بها حجر يقدسونه: وهكذا نرى أنه لم تكن فى الجزيرة العربيه كعبه واحده بل كان هناك خمس وعشرون كعبة وكل كعبة بها حجر يقدسونه: 1ـ فقد جاء في (السيرة النبوية لابن هشام ج 1 ص 209، نشر: دار الجيل بيروت 1411 هـ، الطبعة الأولى، تحقيق: طه عبد الرءوف سعد) "وكانت العرب قد اتخذت مع الكعبة طواغيت وهي بيوت تعظمها كتعظيم الكعبة لها سدنة وحجَّاب وتُهْدَى لها كما تُهْدَى للكعبة وتطوف بها كطوافها بها وتنحر عندها" 2ـ وجاء في كتاب (تفسير القرآن العظيم لابن كثير ج 4 ص 254 و255، نشر: دار الفكر بيروت 1401هـ) يقول: "روى البخاري 4861 عن عائشة نحو ذلك، وقد كانت بجزيرة العرب طواغيت أخر تعظمها العرب كتعظيم الكعبة .. 3ـ [وأضاف ابن كثير قائلا]: "قال (ابن إسحاق في السيرة ج 1 ص 128)، قد كانت العرب قد اتخذت مع الكعبة طواغيت وهي بيوت تعظمها كتعظيم الكعبة لها سدنة وحجاب وتُهدي لها كما يُهدى للكعبة وتطوَّف بها كطوافها بها وتنحر عندها"

(18) المضيفة: هل يمكن أن تذكر لنا بعض تلك الكعبات؟

(1)   من هذه الكعبات المتعددة:

أبونا  (1) ذُكر (5 آلهة) في (سورة نوح 23) (قراءة أحد الشيوخ) "وَقَالُوا لا تَذَرُنَّ آلِهَتَكُمْ وَلا تَذَرُنَّ 1. وَدّاً 2. وَلا سُوَاعاً 3. وَلا يَغُوثَ 4. وَيَعُوقَ 5. وَنَسْراً". (2) وقد جاء في (تفسير السمرقندي المسمى بحر العلوم ج 3 ص 478، نشر: دار الفكر بيروت، تحقيق: د.محمود مطرجي) "قال بعضهم لبعض "لا تَذَرُنَّ": يعني لا تتركوا عبادة آلهتكم (3) وجاء توضيحا لهذه الآلهة في (تفسير القرآن لابن همام الصنعاني ج 3 ص 320، نشر: مكتبة الرشد الرياض 1410 هـ، الطبعة الأولى، تحقيق: د. مصطفى مسلم محمد) "هذه كانت آلهة يعبدها قوم نوح، ثم كانت العرب تعبدها بعده". وإليك توضيح هذه الأصنام الخمسة كما جاءت في المصادر الإسلامية التي ذكرتها سابقا. 1ـ كان "وَد" للكلبيين بدومة الجندل 2ـ وكان "سُواع" لهذيل بساحل البحر 3ـ وكان "يغوث" لبني غطيف بالجوف 4ـ واتخذت خيوان "يعوق" في قرية من صنعاء" 5ـ وكان لحِمْيَر وهمدان "نسر" منصوبا بصنعاء فعبدوه هناك". (4) ومن هذه الكعبات أيضا ذكر (3 أخر) في (سورة النجم 19و20): "أرأيتم اللات والعزى ومناة الثالثة الأخرى) 6ـ جاء في (كتاب الإصنام ج 1 ص 16) "كعبة اللاّت" بالطّائف كانت صخرة مربعة وكانت قريش وجميع العرب تعظمها" 7ـ وجاء في (كتاب الإصنام ج 1 ص 18) كعبة العزى: لسليم وغطفان وغشم، "كانت أعظم الأصنام عند قريش وكانوا يزورونها ويهدون لها ويتقربون عندها بالذبح. وجاء في (كتاب الإصنام ج 1 ص 19) "أن رسول الله ذكرها يوما فقال لقد أهديت للعزى شاة عفراء وأنا على دين قومي"!!! 8ـ وكعبة مناة: جاء في (كتاب الإصنام ج 1 ص 13) كانت لقديد بين مكة والمدينة، وكانت أقدم الكعبات كلها، وكانت العرب جميعا تعظمها وتذبح حولها وكانت الأوس والخزرج ومن ينزل المدينة ومكة وما قارب من المواضع يعظمونها ويذبحون لها" 9ـ وجاء في (صحيح البخاري ج 3 ص 1390 نشر: دار ابن كثير، اليمامة بيروت 1987م، الطبعة الثالثة، تحقيق: د. مصطفى ديب البغا) وأيضا في (كتاب الإصنام بن السائب الكلبي ج 1 ص 13 و34، نشر: دار الكتب المصرية القاهرة 2000م، الطبعة الرابعة، تحقيق: أحمد زكي باشا)  كعبة "ذُو الْخَلَصَةِ": [لدوس، وخثعم، وبجيلة، وأزد السراة، ومن قاربهم من هوازن] وكان ذو الخَلَصَة على هيئة "مروة" (أي صخرة) بيضاء منقوشة. كانت بين مكة واليمن يقال لها: الكعبة اليمانية 10ـ والكعبة التي بمكة يسمونها الكعبة الشامية كتاب (السيرة النبوية لابن كثير ج 3 ص 711) 11ـ وكان فى اليمن سبعة بيوت عبادة شهيرة للنجوم السيارة السبعة (إحداها يدعى بيت غمدان ( كعبة غمدان) فى صنعاء باليمن تعظيماً للزهرة 12ـ وكان لحِمْيَر أيضا بيت بصنعاء يقال له ريام يعظمونه ويتقربون عنده بالذبائح (كتاب الإصنام  السائب الكلبي ج 1 ص 11، نشر: دار الكتب المصرية القاهرة 2000م، الطبعة الرابعة، تحقيق: أحمد زكي باشا) 13ـ كعبة أياد: وهى خاصة بقبائل أياد ويقع فيما بين الكوفة والبصرة في موضع يعرف بسنداد من منطقة الظهر (كتاب الإصنام  السائب الكلبي ج 1 ص 45، نشر: دار الكتب المصرية القاهرة 2000م، الطبعة الرابعة، تحقيق: أحمد زكي باشا)

14ـ كعبة رضى: [رضاء] قال ابن إسحاق : وكانت رضاء بيتا لبني ربيعة بن كعب بن تميم، (الأصنام ص 30 وقارن السيرة لأبن هشام ج1 ص 187)

(19) المضيفة: ذكرت لنا 14 كعبة، فما اسماء الكعبات الأخرى؟

أبونا: 15ـ كعبة سقام: وهو بيت كان للعزى فى أحد شعاب وادى حراض الذى يقال له سقام كانوا يضاهون به الكعبة. 16ـ كعبة الأله سين: (موقع ويكيبيديا)

http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%85%D8%AF%D9%8A%D9%86%D8%A9_%D8%B1%D9%8A%D8%A8%D9%88%D9%86_%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%AB%D8%B1%D9%8A%D8%A9

يرجع إلى القرن الرابع الميلادى، والأله سين يرمز للقمر وقد عبده أهل مملكة حضرموت التى عاصرت معين وقتبان وقد وجدت كتابات حضرمية تحمل أسماء عدد من الملوك منهم ملك أسمه معد يكرى رب الشمس [الذى يرجع إلى مطلع القرن الثانى الميلادى] (جواد على ج2 ص 130- 132) وهذا يدل على تأصل عبادة الله إله القمر بين العرب. 17ـ كعبة نجران (إبن الكلبى – ألأصنام ص 44- 45) و (ياقوت معجم البلدان ( نجران) ج4 ص 756)

http://ejabat.google.com/ejabat/thread?tid=6e3d9c0014bd9e02

18ـ و"كعبة شدّاد الأياديّ"،

19ـ كعبة ذو الكفين: (كتاب الإصنام ج 1 ص 37) "وكان لدوس ثم لبني منهب بن دوس صنم يقال له ذو الكفين"

20ـ كعبة سعد: (كتاب الإصنام ج 1 ص 36) "وكان لمالك وملكان ابنى كنانة بساحل جدة وتلك الناحية صنم يقال له سعد"

(6) ويضيف الدكتور جواد على، (المفصل في تاريخ العرب قبل الإسلام :د. جواد على ج5/ص223،214،215،217) بيوتاً أخرى مثل: 21ـ كعبة ذي الشرى وكان حجها يوم 25 كانون من كل عام ، 22ـ وكعبة ذي غابة الذي لقبه عباده بــ قدست أي القدسي، 23ـ كذلك كان لآلهة الصفويين صنم يدعى رحيم." 24ـ وأما يساف ونائلة وهبل : فلأهل مكة ، فكان يساف حيال الحجر الأسود ، 25ـ ونائلة حيال الركن اليماني ، 26ـ وهبل في جوف الكعبة وكان طوله ثمانية عشر ذراعاً"

(20) المضيفة: هل كانت هناك أوجه شبه بين هذه الكعبات؟

ثانيا: أوجه الشبة بين كل هذه الكعبات:

أبونا: (1) الشكل المعماري: كانت الكعبة هي الشكل المعماري المكعب

(2) وجود أصنام بها: فالكعبات كانت بيوت أرباب أو اصنام الجاهلية،

(3) كانت هذه الكعبات تقام تقديساً للأحجار الغريبة والنادرة؛ مثل الأحجار البركانية أو النيزكية، وكلاهما كان يغلب عليه اللون الأسود نتيجة عوامل الاحتراق.

(4) الشعائر المشتركة: وهناك غير الأصنام، الشعائر التي مورست في كعبة مكة هي نفس الشعائر التي كانت تمارس في كل الكعبات الأخرى: 1ـ الحج، 2ـ الحجر الأسود 3ـ الطواف 4ـ التكبير

(5) وجاء في كتاب (تفسير القرآن العظيم لابن كثير ج 4 ص 254 و255، نشر: دار الفكر بيروت 1401هـ) "قال (ابن إسحاق في السيرة ج 1 ص 128)، قد كانت العرب قد اتخذت مع الكعبة طواغيت وهي بيوت تعظمها كتعظيم الكعبة، لها سدنة وحجَّاب وتهدي لها كما يهدى للكعبة وتطوف بها كطوافها بها وتنحر عندها" .. [وأضاف قائلا]: "روى البخاري حديث رقم 4861 عن عائشة نحو ذلك"

(21) المضيفة: (أحبائي المشاهدين: قبل أن نأتي للنقطة الأخيرة في هذا العرض أعلن أن خطوط التليفونات ستفتح بعد إجابة أبينا مباشرة، فاتصلوا بنا على الأرقام الموضحة على الشاشة ومرحبا بكم). وما هو تعليقك على ذلك؟

أبونا: (1) ألا يدل هذا على أن كعبة مكة هي الأخرى من الإرث الوثني كبقية الكعبات؟ وأن أسطورة البيت المعمور هي من تأليف محمد لإضفاء الشرعية لادعاءاته؟

(2) ومن هنا نفهم رفض الصحابة ممارسة شعائر الحج، حتى أنزل لهم محمد آية تأمرهم بالسعي بين الصفا والمروة: 1ـ (صحيح البخاري ج 2 ص 594، نشر: دار ابن كثير, اليمامة بيروت 1987م، الطبعة: الثالثة، تحقيق: د. مصطفى ديب البغا) "أخبرنا عَاصِمٌ قال قلت لِأَنَسِ بن مَالِكٍ رضي الله عنه أَكُنْتُمْ تَكْرَهُونَ السَّعْيَ بين الصَّفَا وَالْمَرْوَةِ قال نعم لِأَنَّهَا كانت من شَعَائِرِ الْجَاهِلِيَّةِ حتى أَنْزَلَ الله: "إِنَّ الصَّفَا وَالْمَرْوَةَ من شَعَائِرِ اللَّهِ فَمَنْ حَجَّ الْبَيْتَ أو اعْتَمَرَ فلا جُنَاحَ عليه أَنْ يَطَّوَّفَ بِهِمَا" 2ـ وأيضا في (سنن الترمذي ج 5 ص 209، نشر: دار إحياء التراث العربي بيروت، تحقيق: أحمد محمد شاكر وآخرون) عن عَاصِمٍ الْأَحْوَلِ قال سَأَلْتُ أَنَسَ بن مَالِكٍ عن الصَّفَا وَالْمَرْوَةِ فقال كَانَا من شَعَائِرِ الْجَاهِلِيَّةِ فلما كان الْإِسْلَامُ أَمْسَكْنَا عنهما فَأَنْزَلَ الله: "إِنَّ الصَّفَا وَالْمَرْوَةَ من شَعَائِرِ اللَّهِ" 3ـ وجاء في (صحيح مسلم ج 2 ص 928، المؤلف: مسلم النيسابوري، نشر: دار إحياء التراث العربي بيروت، تحقيق: محمد فؤاد عبد الباقي) كان الأَنْصَارَ يُهِلُّونَ في الْجَاهِلِيَّةِ لِصَنَمَيْنِ على شَطِّ الْبَحْرِ يُقَالُ لَهُمَا إِسَافٌ وَنَائِلَةُ ثُمَّ يَجِيئُونَ فَيَطُوفُونَ بين الصَّفَا وَالْمَرْوَةِ ثُمَّ يَحْلِقُونَ. فلما جاء الْإِسْلَامُ كَرِهُوا أَنْ يَطُوفُوا بَيْنَهُمَا لِلَّذِي كَانُوا يَصْنَعُونَ في الْجَاهِلِيَّةِ قالت عائشة: فَأَنْزَلَ الله عز وجل "إِنَّ الصَّفَا وَالْمَرْوَةَ من شَعَائِرِ اللَّهِ" إلى آخِرِهَا، قالت فَطَافُوا"

(3) كيف تكون الكعبات أماكن مقدسة وهي لأصنام في الجاهلية، ولماذا هي مقدسة في الإسلام؟ ما هو الدليل والبرهان على قداستها؟ (4) خاصة لو علمنا قصة إساف ونائلة، كمثال: 1ـ إذ جاء في (كتاب الإصنام لابن السائب الكلبي ج 1 ص 9، نشر: دار الكتب المصرية القاهرة 2000م، الطبعة الرابعة، تحقيق: أحمد زكي باشا) "آساف" و"نائلة" وهما على صورة رجل وإمرأة, ويعتقد العرب أنهما مسخا حجرين لفجورهما بالكعبة, وكان أحدهما ملاصق للكعبة، والآخر عند بئر زمزم، و"عن ابن عباس أن "آساف": رجل من جرهم يقال له إساف بن يعلى، ونائلة بنت زيد من جرهم. وكان يتعشقها في أرض اليمن، فأقبلا للحج فدخلا الكعبة، فََوََجََدا غفلةًً من الناس وخلوةًً في البيت، ففجر بها في البيت، فمسخا، فأصبح الناس فوجدوهما مسخين، فأخرجوهما ووضعوهما موضعهما، فعبدتهما خزاعة وقريش ومن حج البيت من العرب" 2ـ وجاء في (سيرة ابن إسحاق [المبتدأ والمبعث والمغازي] ج 1 ص 3، المؤلف: محمد بن إسحاق بن يسار نشر: معهد الدراسات والأبحاث للتعريف، تحقيق: محمد حميد الله) "عن عائشة زوج النبي أنها قالت ما زلنا نسمع ان اسافا ونائلة رجل وامرأة من جرهم زنيا في الكعبة فمسخا حجرين" 3ـ وجاء في (كتاب الإصنام لابن السائب الكلبي ج 1 ص 29، نشر: دار الكتب المصرية القاهرة 2000م، الطبعة الرابعة، تحقيق: أحمد زكي باشا) "فنقلت قريش الذي كان بلصق الكعبة [آساف] إلى الآخر [نائلة]. فكانوا يذبحون عندهما" 4ـ وجاء في (أخبار مكة في قديم الدهر وحديثه ج 5 ص 163، المؤلف: بن العباس الفاكهي نشر: دار خضر بيروت 1414 هـ، الطبعة الثانية، تحقيق: د. عبد الملك عبد الله دهيش) "كان صنم بالصفا يدعى إساف، ووثن بالمروة يدعى نائلة فكان أهل الجاهلية يسعون بينهما"

(5) الواقع أنني لا أندهش من عبادة الجاهليين الأغبياء لصنمي آساف ونائلة، رغم قصة زناهما في الكعبة وأسطورة مسخهما، وأخيرا يعبدونهما، أقول إني لا أندهش من الجاهليين الجهلة. (6) ولكن ما يصدم أي مفكر هو لماذا يأمر رب محمد المسلمين من الطواف حول الصفا والمروى حيث صنمي آساف ونائلة؟ لماذا يقدسهما رب محمد؟ هل هذا ملعوب من محمد لربح ود القرشيين، والانتفاع من أموال الحج الطائلة، فيضع الكلمات في فم ربه ليبكم الناس عن الاحتجاج؟ (7) ألا يحتاج الأمر منك يا عزيزي الباحث عن الحق إلى إعادة التفكير في هذه الأمور؟

أحبائي المشاهدين: لقد ناقشت في هذه الحلقة البحث الأول: "القرآن ومقام إبراهيم." وأيضا البحث الثاني: تعدد الكعبات في الجزيرة العربية والتشابه بينها". ويتبقى لنا مناقشة عن البحث الثالث وهو: "كعبة مكة ومن شيدها" فموعدنا معه في الحلقة القادمة بمشيئة الله.

(22) المضيفة:  شكرا لتعب محبتك، هل يمكن أن نأخذ بعض المداخلات؟

أبونا: بكل سرور.

المداخلات

الختام

(23) المضيفة: هل يمكن أن تختم لنا الحلقة بالصلاة؟

أبونا: آمين: (صلاة)

(24) المضيفة: شكرا جزيلا أبونا، وشكرا لكم جميعا أيها الأحباء المشاهدين لتواجدكم معنا في هذا البرنامج، وإلى اللقاء في برامج قادمة.

أبونا: شكرا لك أيضا. وإلى اللقاء أيها الأحباء. سلام.

 

إقرأ 11036 مرات

شاهد الفيديو

التعليقات  

+1 #1 جرجس 2016-08-06 18:02
انا حابب اشارك في العمل ده واكون تلميذ لأبونا زكريا ممكن اعرف اعمل ايه او رقم تليفون القناه وانا هتصل
اقتباس

أضف تعليق

يتم مراجعة التعليقات من قبل ادارة الموقع قبل نشرها و لا يسمح بنشر التعليقات التى تحتوى على اهانات لاشخاص او شعوب بعينها او التعرض لمعتقداتهم بالفاظ نابية بعيد عن النقد الموضوعى


كود امني
تحديث

Youtube مباشر

شاهد البث المباشر

شارك فى الحدمة


Currency/العملة:
Amount/المبلغ:

بحث الحلقات

تاريخ الحلقة

عنوان الحلقة

البرنامج

النشرة البريدية

سجل معنا لاستلام نشرة اخبار الموقع

ترددات القناة

Nile Sat

Frequency: 11096 MHz

Polarity: Horizontal

Symbol Rate: 27500 - FEC: 5/6

 

Galaxy 19

Frequency: 12152 MHz

Polarity: Horizontal

Symbol Rate: 20000 - FEC: 3/4

 

HotBird

Frequency: 10949 MHz

Polarity: Vertical

Symbol Rate: 27500 - FEC: 3/4

 

Optus D2

Downlink: 12734 MHz

Polarity: Vertical

Symbol Rate: 22500 - FEC: 3/4

احدث التعليقات

  • Fantastic post however I was wondering if you could write a litte more on this topic? I'd be very ...
     
  • I'm truly enjoying the design and layout of your blog. It's a very easy on the eyes which makes it ...
     
  • أنت رائع أخي المبارك جعفر. بركة الرب ونعمته تبقى معك إلى الأبد
     
  • الإسلام هو الدين الوحيد الذي نشر بالسيف بسبب عجز محمد عن إقناع الآخرين بالحجة والعقل والمنطق السليم
     
  • طالما أن خديجة كانت تعرف أن الملاك يهرب من رؤية وجهها, فلماذا لم تكشف عن وجهها منذ البداية, بدل أن ...